أكتر منتجات بيحصل فيها سوء فهم هي الشاشات…
تلاقي مثلا حد بيقارن شاشة سامسونج بشاشة إل جي، ويقعد يقول شوف سامسونج واضحة من كل الزوايا، وإل جي المعفنة صورتها وحشة من الزوايا الجانبية…
القصة حضرتك إن المشكلة أو الفرق مش في الشركة المصنّعة… يعني سامسونج مش أحسن من إل جي.. القصة كلها إن فيه أنواع من لوحات الشاشات مخصصة لاستخدامات مختلفة…… لا، وشديدة الاختلاف كمان.
يعني عندنا حاليًا 3 أنواع من لوحات الشاشات وهي IPS وVA وTN
فيه أنواع تانية، بس دي الأشهر.
===
أولًا: لوحة IPS اختصارًا لـ in-plane switching ودي زوايا الرؤية بتاعتها مثالية وألوانها 100% ودقيقة وإضاءتها أعلى من غيرها، يعني أفضل صورة تاخدها من اللوحة دي.
وفيها ميزة كمان إنها لا تحتفظ باللون، وده معناه لما تحط صباعك عليها ميظهرش ألوان غريبة زي ما بيحصل في الشاشات الأخرى.
لكن مشكلتها إن زمن الاستجابة فيها أقل من النوعين التانيين (5 مللي ثانية في المتوسط).
ومعدل التحديث كذلك ضعيف (60 هرتز في الثانية)

وفيها مشكلة كمان إنها بتشع ضوء حتى لو الشاشة سوداء بيسموه IPS Glow
ونسبة التباين فيها متوسطة: مثلا 1000:1
طبعا ممكن تلاقي لوحة IPS بزمن استجابة ومعدل تحديث أعلى، لكن بأضعاف السعر اللي هو أصلا غالي.
==
ثانيًا: لوحة TN اختصارًا لـ Twisted Nematic ودي شاشة بتبقى واضحة فقط لو انت قاعد قدامها، فلو بصيت من الجنب أو من فوق تلاقي الألوان ضاعت تمامًا، لكن ميزتها إن فيها أسرع زمن استجابة Response Rate ومعدل تحديث Refresh Rate من بين التلات أنواع، وسعرها أرخص من بين التلات أنواع.
معدل التحديث ممكن يوصل 140 أو 240 هرتز
وزمن استجابة 1 مللي ثانية فقط.

===
ثالثًا: لوحة VA اختصارًا لـ Vertical Alignment ودي سامسونج هي أكتر شركة بتصنعها، ودي شاشة مزيح بين النوعيين الأولانيين، يعني زوايا الرؤية كويسة لكنها مش زي IPS وزمن الاستجابة سريع لكنه مش بسرعة TN، لكنها في معدل التحديث Refresh Rate تنافس TN وتتفوق عليها في أغلب الأحيان.
وليها ميزة كمان وهي نسبة التباين (يعني الفرق بين الأسود والأبيض، الأسود يكون أسود جدًا وكذلك الأبيض)، نسبة التباين هنا أعلى من بقية الأنواع ممكن توصل 3000:1

*وفي بداية 2020 إنفيديا أعلنت عن شاشة بمعدل تحديث 360 هرتز في الثانية
===
طب أنا يا لمبي أشتري إيه؟
لو انت شخص مهتم بالألوان ودقتها، مثلا مصور فوتوغرافي أو مصمم جرافيك أو محرر فيديو، يبقى مينفعكش غير شاشات IPS، خاصة إنك هتحتاج معايرة دقيقة لألوان Calibration تناسب شغلك.
وبرضه ممكن تلعب من وقت للتاني، لكن مش هتحصل على نفس ميزات اللعب اللي في الشاشة الأخرى، وده أصلا مش هيفرق معاك، إنت بتلعب في وقت فراغك بس.

ولو إنت لاعب أونلاين مكثف، وبتلعب ألعاب تنافسية عاوزة ميبقاش فيه ولو تأخر استجابة ولو جزء من الثانية، فشاشات TN وVA مناسبة ليك. لأنك مش هيفرق معاك دقة الألوان ولا زوايا الرؤية، انت قاعد قدام الشاشة طول الوقت.
يبقى VA تنفع للي بيلعب وبيشتغل شغل عادي، لكن IPS لأدق مستوى من الألوان.
==
طب ينفع بقا تيجي تقارن شاشة IPS من سامسونج بشاشة TN من إل جي وتعيب في ألوان إل جي؟ ميصحش والله.
==
يعني مثلا لو الشركة صانعة الشاشة بلوحة TN وعارفة مشكلة زوايا الرؤية، فده لأنها عوّضت عن العيب ده في جوانب تانية زي معدل التحديث وزمن الاستجابة وده مطلوب من قطاع محدد من المستهلكين (محبي الألعاب).
هي مسألة إنت هتستخدم الشاشة في إيه، وإيه الجوانب اللي مش هتفرق معاك.
لو إنت بتلعب مش هتفرق معاك دقة الألوان هل هي 100% ولا 99%، ومش هيفرق معاك زوايا الرؤية.
ولو إنت مصمم أو مصور، مش هيفرق معاك زمن الاستجابة لأنك مش هتلعب أصلا، أو بتلعب كل فين وفين، فبتتجه لشاشة IPS دون أدنى شك.
==
طب ينفع أستخدم تلفزيون للكمبيوتر؟
انت ممكن وانت بتبحث عن الأسعار، تلاقي تلفزيون 32 بوصة بـ 3000 جنيه، وشاشة كمبيوتر 32 بوصة بـ8000 جنيه من نفس الشركة.
طب ليه؟ ده لأن الأبعاد أو الدقة Resolution في شاشة الكمبيوتر بتبقى أفضل، وكثافة البكسلات بتبقى أقوى حتى لو الأبعاد واحدة، فمينفعش تشغل التلفزيون لقراءة نصوص أو شغل تصميم أو ترجمة أو غيره.
وكمان شاشة الكمبيوتر بيبقى معدل التحديث وزمن الاستجابة أسرع بأضعاف.
شاشة التلفزيون مخصصة لعرض الفيديو وبتركز على ارتفاع الإضاءة والحدّة وبتزوّد الألوان ويتخليها ساطعة على نحو غير طبيعي، وده مع البرامج وسطح المكتب هيخلي الصورة حادة بدرجة زائدة وغير نقية.
====
طبعا الكلام ده عن نوح اللوحة، مش نوع الإضاءة وده بيكون LCD أو LED وظهر كمان OLED وQuantum dots حديثًا. ahmed alwazir
أكتر منتجات بيحصل فيها سوء فهم هي الشاشات...

أكتر منتجات بيحصل فيها سوء فهم هي الشاشات…

تصنيفات المنتجات

ابعت لينا استفساراتك

%d مدونون معجبون بهذه: